Home آخر الأخبار فكرة “جنونية” لاستكمال الدوري الإنجليزي في أستراليا

فكرة “جنونية” لاستكمال الدوري الإنجليزي في أستراليا

مع توقف الدوري الإنجليزي الممتاز بسبب تفشي فيروس كورونا، ظهرت فكرة “جنونية” جديدة في الأيام الأخيرة وبدأت تلاقي استجابة كبيرة من المسؤولين والجماهير، وهي استكمال البطولة في أستراليا.

وكان نجم مانشستر يونايتد السابق المحلل الكروي الشهير غاري نيفيل، قد أشار إلى أن الطريقة الوحيدة لاستكمال البريميرليغ في رأيه، هي إقامة المباريات المتبقية على أرض محايدة “خالية من فيروس كورونا”.

وبعد تصريحات نيفيل، أعلنت صحيفة “صن” البريطانية أن المسؤولين في مدينة برث غربي أستراليا، أعلنوا استعدادهم لاستضافة المباريات المتبقية في الدوري.

وقالت “صن” إن وكيل اللاعبين الإنجليزي غاري وليامز، يعمل على رسم خطة متكاملة قبل تقديمها لرابطة الدوري الإنجليزي، بهدف استكمال الدوري في مدينة برث، خاصة أنه لاقى دعما من حاكم المدينة.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي مارك مكغوان، إن هناك عوائق كثيرة لاستكمال الدوري الإنجليزي في أستراليا، لكنه أشار إلى أنه “بانتظار مكالمة هاتفية من الإنجليز”، وهو مستعد للتحدث في الأمر.

وقال مكغوان: “لدينا حدود صعبة العبور هنا في أستراليا، مما يمنع غير الأستراليين من الوصول إلى هنا. أتوق للتواصل مع المسؤولين بالدوري الإنجليزي، لكن علينا أن ندرك أن هناك عوائق كثيرة لإقامة الدوري في أستراليا”.

وتعتبر أستراليا من الدول التي نجحت في القضاء على فيروس كورونا، حيث لم تتجاوز حالات الوفاة هناك الـ100 حالة، بينما سجلت بريطانيا قرابة الـ30 ألف حالة وفاة حتى الآن.

الخطة الأسترالية

وتشمل الخطة الأسترالية لاستكمال الموسم عدة نقاط، أبرزها إقامة جميع المباريات الـ92 المتبقية على عدد محدود من الملاعب في مدينة برث، بطريقة آمنة ومن دون حضور جماهيري.

وتضم مدينة برث 3 ملاعب رئيسية، وهي استاد برث أوفال (يتسع لـ20 ألف متفرج)، واستاد واكا (يتسع لـ24 ألف متفرج)، واستاد أوبتوس الرئيسي (65 ألف متفرج).

وتضمن الخطة كذلك أن يقيم اللاعبون في فنادق قريبة من الملاعب، مما يقلص مشاكل السفر والحجوزات لو استكمل الدوري في إنجلترا.

لكن إحدى المشاكل تشمل عدم جاهزية الملاعب بشكل مثالي للعب كرة القدم، فالملاعب المذكورة مصممة لرياضتي الرغبي أو الكريكت.

كما أن فرق التوقيت كبير، حيث تتقدم برث عن لندن بـ7 ساعات، مما قد يحرم جماهير الدوري في إنجلترا وأوروبا من متابعة المباريات في توقيتات مناسبة.

ويبقى الاقتراح الأسترالي حتى الآن مجرد فكرة، لكنه قد يصبح واقعا قريبا خاصة مع ارتفاع أعداد المصابين في إنجلترا، التي لم تظهر حتى الآن علامات لاحتواء الفيروس.

وقد تكون مدينة برث، التي تبعد 15 ألف كيلومتر عن لندن، الحل المثالي لاستكال الدوري الأكثر شعبية في العالم، بسبب انعزالها عن العالم واحتوائها للفيروس ومناخها المعتدل.

يذكر أن الدوري يتبقى له 9 جولات على النهاية، بينما يتصدر ليفربول جدول الترتيب بفارق مريح عن الملاحقين.

Load More Related Articles
Load More In آخر الأخبار
Comments are closed.