Home أهم الأخبار ويليام يخشى من إفشاء هاري لمحادثاتهما الخاصة

ويليام يخشى من إفشاء هاري لمحادثاتهما الخاصة

0

العائلة المالكة تشعر بأن علاقتها مع هاري وميغان أصبحت أشبه بالمسلسل التلفزيوني الذي يعرض للجميع يومياً

يعيش قصر باكنغهام هذه الفترة أياماً لا تخلو من التوتر، خصوصا بعد المقابلة الشهيرة للأمير هاري وزوجته ميغان ماركل مع الإعلامية الأميركية أوبرا وينفري التي باتت حديث الصحافة الغربية وتصدرت صفحات الصحف.

وفي جديد القضية التي شغلت الرأي العام البريطاني، أكد مصدر ملكي أن الأمير ويليام أصبح قلقاً من إفشاء شقيقه هاري لأي محادثات خاصة بينهما على شاشات التلفزيون، وذلك بعد أن كشفت صديقة ميغان ماركل، غايل كينغ، عن “مكالمته الهاتفية غير البناءة مع الأمير هاري”.

مسلسل يعرض للجميع

وقال مصدر مقرب من ويليام لمجلة “Vanity Fair”: “هناك قلة ثقة بين الجانبين مما يجعل التصالح والمضي قدماً أمراً صعباً للغاية. ويشعر ويليام الآن بالقلق من أن أي شيء يقوله لأخيه سيتم إفشاؤه على التلفزيون الأميركي”.

من جهته، أفاد مصدر مطلع آخر بأن العائلة المالكة تشعر بأن علاقتها مع هاري وميغان أصبحت أشبه بالمسلسل التلفزيوني الذي يعرض للجميع يومياً.

كما أضاف أحد أصدقاء العائلة المالكة: “يبدو أن هاري وميغان يرغبان في الاستمرار في تأجيج هذه القصة في وقت يحاول فيه أفراد العائلة المالكة حماية الأمير فيليب من عناوين الأخبار بعد خروجه من المستشفى إثر إجراء جراحة بالقلب”.

وقالت غايل كينغ، صديقة ميغان ومقدمة برنامج (سي بي سي ذيس مورنينغ)، إنها تحدثت إلى دوق ودوقة ساسكس في مطلع الأسبوع وعلمت أن هناك محادثة جرت بين ويليام وهاري، ولكنها “لم تكن بناءة، لكنهم سعداء لأنهم بدأوا حواراً على الأقل”.

بدوره، لم يعلق مكتب ويليام في قصر كينزنغتون على تصريحات كينغ.

عنصرية وصحة عقلية

وهزت مقابلة هاري وميغان التي بثتها شبكة “سي بي إس” التلفزيونية في السابع من مارس/آذار العائلة المالكة – وأثارت نقاشات حول العالم بشأن العنصرية والصحة العقلية وحتى العلاقة بين بريطانيا ومستعمراتها السابقة.

وكانت ميغان ماركل، زوجة الأمير البريطاني هاري، قد أكدت في المقابلة النارية، أن العائلة المالكة البريطانية رفضت جعل ابنها آرتشي أميرا وذلك إلى حد ما بسبب مخاوف بشأن مدى سمرة بشرته. وقالت لأوبرا إن هناك “عدة محادثات” حول لون بشرة ابنها آرتشي، وقالت إن الكشف عمّن شارك في المحادثات “سيكون ضارا للغاية بالنسبة لهم”.

بدوره، كشف هاري أن علاقته بالملكة كانت أفضل من أي وقت مضى، لكنه شعر “بخيبة أمل” من قبل والده تشارلز، حيث كشف كيف توقف أمير ويلز عن الرد على مكالماته وعزله مالياً.

وتعليقاً على ذلك، ردت الملكة إليزابيث في بيان نشره قصر باكينغهام، بالقول إن أفراد العائلة شعروا بالحزن إزاء التجارب الصعبة التي مر بها هاري وزوجته ووعدت بأن تتناول في إطار من الخصوصية ما كشفت عنه ميغان من تصريحات عنصرية عن ابنهما.

Load More Related Articles
Load More By mamdouh
Load More In أهم الأخبار
Comments are closed.

Check Also

أستراليا تحتفل بعيد القيامة مع عدم تسجيل أي حالات إصابة جديدة محلية بكورونا

احتفل الأستراليون بعيد القيامة (عيد الفصح) اليوم الأحد، بطريقة لا تتضمن قيودا نسبيا، مع عد…